السعودية : قالت مصادر محلية في القطيف شرق السعودية، إن جابر حبيب العقيلي 45 عاماً توي اليوم الأربعاء داخل عرفة احتجاز في مركز شرطة جزيرة تاروت التابعة لمحافظة القطيف بعد اعتقاله من قبل أجهزة الأمن الاسبوع الماضي.

 

 وأوضحت المصادر لوكالة أنباء “آسيا نيوز” إن “السلطات الأمنية اعتقلت الاسبوع الماضي جابر العقيلي بتهمة الإبحار في منطقة محظورة وقامت بنقله إلى غرفة داخل مركز شرطة تاروت”، مشيرة إلى أن “العقيلي تعرض للتعذيب خلال عملية التحقيق معه”.
وأشارت المصادر إن “المعلومات المؤكدة من إسرة الشاب جابر حبيب العقيلي إنه توفي بسبب التعذيب”، ويعد العقيلي الضحية الثاني في غضون الشهرين تقريبا بعد الشاب نزار المحسن في نفس السجن بشرطة تاروت.
ويعاني الشيعة في السعودية والذين يقطنون في المنطقة الشرقية (القطيف والإحساء) من مضايقات من قبل سلطات الأمن، فضلاً عن حالة التمييز والإقصاء التي تمارسه السلطات ضدهم.