السعودية : يُشارك ممثّلون عن ما يسمى “المعارضة” والمجموعات المسلحة السورية في أمسيةٍ لمعهد “ترومان” “الإسرائيليّ” للأبحاث التابع للجامعة العبرية تحت عنوان:”لأوّل مرةٍ في إسرائيل في معهد ترومان”، ويتحدّثون مُباشرة أمام المستوطنين الصهاينة عن الازمة السورية، وذلك تلبيةً لدعوةٍ وُجّهت إليهم من قبل المعهد في القدس الغربيّة.

وأشار المعهد “الإسرائيليّ” في دعوته الى أنّ ممثلين عن ما يسمى “المعارضة السوريّة” سيتحدّثون مباشرة إلى الجمهور “الإسرائيليّ” باللغة الإنجليزية عن الاوضاع في سوريا.

واللافت في الدعوة أنّ برنامج المؤتمر سيستضيف ممثلين عن المجموعات المسلحة، حيث سيتحدثون بحسب الدعوة من سوريّا إلى الحاضرين من خلال تقنية الإتصال بالفيديو (Video Conference).

ومن الأهمية بمكان، الإشارة إلى أنّ عصام زيتون ممثل ما يسمى بـ”الجيش الحر”، زار “تل أبيب” أخيرًا، وشارك في مؤتمر “هرتسليا”، والذي يُعَدّ أهم مؤتمر أمني استراتيجيّ تعقده “اسرائيل” سنويًا منذ عام 2000، ويُشارك فيه كبار قادة الكيان.

ويُشار أيضًا إلى أنّ “إسرائيل” كانت قد استضافت ثلاث مرّات “المُعارض” السوريّ كمال اللبواني، عضو ما يسمى “الائتلاف السوريّ المُعارض”، الذي اقترح عليها مقايضة الجولان مُقابل إسقاطها الأسد.