السعودية : نشرت صحيفة الواشنطن بوست الامريكية تقريراً حول جرائم التحالف الامريكي السعودي الدموي في اليمن مطالبا بمحاكمة المسؤولين الأمريكين المتورطين بجرائم الحرب في اليمن التفاصيل في هذا التقرير.

التحالف الدموي ما بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية – هكذا عنونت صحيفة الواشنطن بوست الامريكية تقريرها حول تحالف الرياض وواشنطن العسكري في اليمن.

التقرير بقلم هيئة التحرير في الصحيفة قال ان سياسة الولايات المتحدة في اليمن مشوشة وغير مجدية، ما ادى الى تمزيق اليمن تحت عناوين غير انسانية.

وبحسب الصحيفة فأن الرياض نفذت هجمات هي الأكثر وحشية في الشرق الأوسط، قامت خلالها  بقصف المستشفيات والمدارس والمواقع المدنية وبأسلحة وذخائر عنقودية، في انتهاك صارخ للقانون الدولي والانساني.

الواشنطن بوست ايضاً اتهمت الولايات المتحدة بأرتكاب جرائم حرب في اليمن، من خلال دعمها الرياض المستمر بالاسلحة والدخائر والمعلومات الاستخباراتية، داعيةً الى محاسبة المسؤولين في الادارة الامريكية مما يحدث في اليمن.

وتضيف الصحيفة ايضاً ان استراتيجية الرياض بقصف الحوثيين لاجبارههم على الانسحاب من العاصمة صنعاء غير ناجحة, وان على واشنطن تغير خطتها الدموية في اليمن.

واختتمت الصحيفة تقريرها بالقول ان ادراة الرئيس الامريكي الجديد دونالد ترامب لن تكون اقل دموية من اوباما حيث الدعم العسكري واللوجستي للسعودية سيستمر، مما يعني ان الحرب على الشعب اليمني والقتل اليومي للأبرياء مستمر حتى اشعار آخر.