السعودية:

ارتدى لاعب الوسط الأسباني الشاب ساؤول نيجويز عباءة المنقذ وقاد فريقه أتلتيكو مدريد للخروج من دوامة النتائج الهزيلة بفوز ثمين 1 / صفر على لاس بالماس السبت في المرحلة السادسة عشر من الدوري الأسباني لكرة القدم.

وشهدت المرحلة السبت أيضا فوز فياريال على سبورتنج خيخون 3 / 1 وريال سوسييداد على مضيفه غرناطة 2 / صفر.

على استاد “فيسنتي كالديرون” بالعاصمة مدريد ، اجتاز أتلتيكو كمين ضيفه لاس بالماس وحقق الفوز الأول له في آخر ثلاث مباريات خاضها بالمسابقة ليرفع رصيده إلى 28 نقطة في المركز السادس فيما تجمد رصيد لاس بالماس عند 21 نقطة في المركز العاشر.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل ساؤول نيجويز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 59.

وفرض أتلتيكو سيطرته على مجريات اللعب في بداية المباراة وحاصر ضيفه داخل منطقة الجزاء منذ بداية المباراة ولكن هجوم أتلتيكو بقيادة الفرنسي أنطوان جريزمان فشل في اختراق الدفاع المتكتل من قبل الضيوف.

وعاند الحظ أتلتيكو في الدقيقة 15 عندما استغل ساؤول نيجويز الارتباك داخل منطقة جزاء الضيوف وسدد الكرة بيسراه من بين مدافعي الفريق ولكنها ارتدت من القائم وتهيأت أمام جريزمان الذي سددها خارج المرمى.

وأهدر جاميرو فرصة ذهبية لأتلتيكو اثر هجمة سريعة قادها وانفرد على اثرها بالحارس في الدقيقة 18 لكنه فضل التمرير باتجاه زميله جريزمان المنفرد تماما لترتطم الكرة بقدم أحد المدافعين العائدين سريعا وتضيع الفرصة.

وطالب جاميرو بضربة جزاء في الدقيقة التالية عندما ارتطمت الكرة من تمريرته بيد اللاعب بدروب يجاس مدافع لاس بالماس ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب.

بمرور الوقت، تخلى لاس بالماس عن انكماشه الدفاعي وبدأ في شن بعض المحاولات الهجومية وسط تراجع الضغط الهجومي لأتلتيكو.

وتدخل بيجاس في الوقت المناسب وأبعد الكرة من أمام جريزمان إلى ركنية في الدقيقة 29 قبل أن يسددها النجم الفرنسي من وسط منطقة الجزاء ولكن الكرة ارتطمت بقدم جريزمان ليحتسبها الحكم ضربة مرمى.

ورد لاس بالماس بهجمة سريعة خطيرة في الدقيقة 31 وصلت منها الكرة إلى جوناثان فييرا الخالي من الرقابة داخل منطقة الجزاء ولكن تسديدته ارتدت من أقدام مدافعي أتلتيكو.

وكثف لاس بالماس ضغطه الهجومي في الدقائق التالية وشكل إزعاجا شديدا لدفاع أتلتيكو كما سدد المدفع ماوريسيو ليموس كرة صاروخية من مسافة بعيدة في الدقيقة 33 ولكنها ارتدت من العارضة.

ورد أتلتيكو بهجمة خطيرة في الدقيقة 38 مرر منها كوكي الكرة من الناحية اليمنى وقابلها جاميرو بتسديدة مباشرة من أمام مدافع لاس بالمس وهو على بعد خطوات من المرمى ولكن الكرة ذهبت خارج القائم الأيسر.

وشهدت الدقيقة 42 انطلاقة رائعة لجريزمان في الناحية اليمنى حيث اجتاز الدفاع ببراعة ووصل إلى داخل منطقة الجزاء ثم مرر الكرة عرضية أمام المرمى ولكن الدفاع أبعدها من منطقة الجزاء لتتهيأ أمام جابي المندفع أمام المنطقة حيث سددها قوية ولكنها ارتدت من الدفاع لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

واستأنف الفريقان هجومهما المتبادل مع بداية الشوط الثاني وإن كان التفوق لصالح أتلتيكو.

وأهدر جاميرو فرصة جديدة لأتلتيكو في الدقيقة 57 عندما سقط المدافع ليموس لتصل الكرة إلى جاميرو داخل منطقة الجزاء لكنه تباطأ في تسديدها لترتطم تسديدته بعدها وترتد إلى يانيك كاراسكو الذي سددها بعيدا عن المرمى.

وارتدت الهجمة لصالح لاس بالماس في الدقيقة التالية ولكن الحارس آنخل مويا تصدى لتسديدة رائعة أطلقها روكي ميسا من وسط منطقة الجزاء.

وفي الدقيقة 59 ، كسر ساؤول نيجويز حاجز الصمت وسجل هدف التقدم لأتلتيكو اثر هجمة مرتدة سريعة أنهاها جريزمان بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكنها ارتدت من الدفاع لتجد ساؤول الذي هيأها لنفسه وسددها بيسراه رائعة من أمام قوس منطقة الجزاء لتذهب الكرة في الزاوية الصعبة على يمين الحارس.

ولم يستغل أتلتيكو الدفعة المعنوية التي نالها بعد هذا الهدف وأهدر الفريق الفرص التي سنحت له لتعزيز تقدمه فيما فشلت محاولات لاس بالماس لتسجيل هدف التعادل لينتهي اللقاء بفوز ثمين لأتلتيكو.

وصعد ريال سوسييداد إلى المركز الخامس برصيد 29 نقطة بعدما تغلب على مضيفه غرناطة بهدفين نظيفين سجلهما جون باوتيستا وخوان ميجيل لوبيز خلال الشوط الثاني من المباراة التي أقيمت على ملعب “نويفو لوس كارمينيس″.

وأكد فياريال استعادة اتزانه في الدوري الأسباني وحقق انتصاره الثاني على التوالي في المسابقة بالفوز الكبير 3 / 1 على مضيفه سبورتنج خيخون ليعزز موقعه في المركز الرابع بجدول المسابقة.

ورفع فياريال رصيده إلى 29 نقطة لينفرد بالمركز الرابع مؤقتا فيما تجمد رصيد خيخون عند 12 نقطة في المركز الثامن عشر بعدما مني الهزيمة الثانية على التوالي وهي الخامسة له في آخر ست مباريات خاضها بالمسابقة.

وأنهى فياريال الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما جوناثان دوس سانتوس ونيكولا سانسوني في الدقيقتين 12 و19 فيما أحرز البرازيلي ألكسندر باتو الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 74 قبل أن يحرز كارلوس كارمونا هدف حفظ ماء الوجه لخيخون في الدقيقة قبل الأخيرة من اللقاء.